اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

دعا الرئيس الليتواني غيتاناس ناوسيدا الدول الغربية لتحذو حذو بلاده في سياستها تجاه روسيا. وقال: "من الواضح أن سياسة ليتوانيا دون أي أوهام بشأن روسيا أثبتت صحتها أكثر بكثير مما يسمى بالسياسة الواقعية، والتي بسببها تعاني بعض الدول الغربية الآن من الصداع. لكن هذا يؤكد مرة أخرى أن ليتوانيا قد سلكت الطريق الصحيح، وكلما شرعت دول أخرى في أوروبا الغربية في ذلك، كان ذلك أفضل وأسهل للجميع. ليتوانيا لم تعلن فحسب، بل قطعت جميع العلاقات مع روسيا في ما يتعلق بموارد الطاقة. رفضنا شراء الغاز والنفط والكهرباء. وهكذا أصبحت ليتوانيا أكثر مقاومة لابتزاز الطاقة والاقتصاد الروسيين".

المصدر: تاس

الأكثر قراءة

الإنتخابات الرئاسيّة في «كوما المونديال»... جمود يستمرّ الى ما بعد رأس السنة مفاعيل الدولار الجمركي: الأسعار ترتفع بين ٢٠ و٥٠٪ بعد أيام مخاوف من تفلّت أمني... وإجراءات مُشدّدة قبل الأعياد