اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قُتل شخصان وأصيب 15 آخرين بينهم ضابطان، جراء إقدام "مطلوب خطير" على تفجير 3 قنابل في حي الميدان بمدينة حلب السورية.

وأعلنت وزارة الداخلية السورية، في بيان نشرته عبر حسابها في فيسبوك، أن "أحد المطلوبين الخطيرين، يدعى إسماعيل شويحنة، أقدم على رمي قنبلة حربية على المواطنين في حي الميدان، ما أدى إلى وفاة شخص وإصابة 9 من المارة بشظايا جراء انفجار القنبلة".

وأضاف البيان أنه وعلى إثر ذلك "توجهت الدوريات من قيادة شرطة محافظة حلب إلى المكان، وعند محاولة إلقاء القبض عليه رمى قنبلتين أيضا على الدوريات الشرطية ما أدى إلى مقتله وإصابة ضابطين وأربعة عناصر أيضا بشظايا مختلفة".

وتابع الوزارة أنه "تم نقل الجثة إلى الطبابة الشرعية لإجراء اللازم أصولا"، فيما جرى إسعاف المصابين لتلقي العلاج.

وأكدت وزارة الداخلية في بيانها، أن التحقيقات في الواقعة لا تزال مستمرة.

(ارم نيوز)

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

أعنف ردّ للاشتراكي على المنتقدين لجنبلاط واجتماعه بحزب الله : ما زالوا في الماضي العريضي لـ «الديار» : جنبلاط طرح إمكان المجيء برئيس للجمهورية لا يشكل تحدياً لأحد إدارة ١٤ آذار للملفات هي الأسوأ والبعض يريد الحلول على «الساخن»