اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

حققت كوبا تقدما في السيطرة على حريق في منشأتها الرئيسية لتخزين النفط، أسفر عن مقتل رجل إطفاء بالاعتماد على مساعدة من المكسيك وفنزويلا لمكافحة النيران المستعرة.

وكانت صاعقة برق قد أشعلت يوم الجمعة حريقا في واحد من ثمانية صهاريج تخزين في ميناء ماتازاناس للناقلات العملاقة على بعد 60 ميلا شرقي هافانا. واشتعلت النيران في صهريج ثان السبت لتفاجئ رجال الإطفاء وآخرين في الموقع. وما زال 16 شخصا مفقودين.

وأدى الانفجار الثاني إلى إصابة ما يزيد على 100 شخص، كثير منهم من مسؤولي التعامل مع حالات الطوارئ الذين هرعوا للتصدي إلى الحريق. وما زال بالمستشفيات 24 مصابا، منهم خمسة في حالة حرجة.

وقال الرئيس الكوبي ميجل دياز-كانيل للصحفيين "نواجه حريقا بهذا الحجم مما يجعل السيطرة عليه صعبة جدا في كوبا حيث لا تتوفر جميع الوسائل اللازمة".

وانضم أمس الأحد، 82 مكسيكيا و35 فنزويليا من ذوي الخبرة في مكافحة حرائق الوقود إلى هذه الجهود، وجلبوا أربع طائرات محملة بمواد كيماوية لمكافحة الحرائق.

الأكثر قراءة

بالصورة - رسالة من عسكري في الجيش بعد إقدامه على الإنتحار: سامحيني!