اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

ردّ وزير الاتصالات جوني القرم في حديث خاص لموقع "الديار"، على البيان الذي نشره تيار المستقبل ظهر اليوم، موجهين اتهماما للقرم بأنه قام بترقية 7 موظفين منتسبين لتيار الوطني الحر في شركة "Touch"، متسائلا "لما لا يقومون بانتقاد ترقية موظفين منتسبين لتيار المستقبل او لتيار المردة او لـ"الحركة"؟ هجومهم في هذه الطريقة أمر معيب جدا".

وقال القرم: "أعتقد أن هناك الكثير من الموظفين تم تعديل أماكنهم بما فيهم المدير التنفيذي لشركة تاتش سالم عيتاني، أنا لست شخص طائفي ولكن اذا أرادوا التهجم في هذه الطريقة، فعيتاني مسلم سنّي، عينته ومددت له سنة بحسب كفائته".

وأشار القرم الى "أنني لم أتعامل مع أحد من باب الطائفية، وأمر معيب جدا أن يتم إتهامي من "المستقبل" وهم يعلمون جدا أنني قابلت عدة موظفين منتسبين للمستقبل وقمت بتحسين وضعهم العملي بحسب أدائهم وليس بحسب انتمائهم الحزبي".

وكان تيار المستقبل قد أصدر بيان وجّه في "اتهاما" للقرم، وجاء في البيان أن "وزير الاتصالات تجاوز المدير العام، وقام بالاتصال بمدير شؤون الموظفين، لتنفيذ ترقية عدد من الموظفين المنتسبين لـ"التيار الوطني الحر"، وقد أصبحت ترقية خمسة منهم نافذة برواتب عالية بآلاف الدولارات، وبصلاحيات تتحكم بمفاصل شركة "mtc touch".

وكانت قد كشفت مصادر مطلعة على أجواء وزارة الاتصالات، للديار، بأن "الأمر صحيح، من تم تعيينهم اليوم منتسبين للوطني الحر".



الأكثر قراءة

مدّوا أيديكم الى حزب الله