اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلن السويسري روجر فيدرر، انه سيسدل الستار على مسيرته الرياضية، هذا الأسبوع، بلا أي شعور بالندم، حتى بعدما تفوق الغريمان رافائيل نادال ونوفاك ديوكوفيتش على حصيلته من البطولات الأربع الكبرى (20 لقبًا).

وسيلعب فيدرر (41 عامًا) للمرة الأخيرة محترفًا في كأس ليفر المقررة، هذا الأسبوع، حينما ينافس لصالح فريق أوروبا إلى جانب نادال وديوكوفيتش والبريطاني آندي موراي، أشرس منافسيه طوال مسيرته المبهرة التي امتدت 24 عامًا.

وبالنسبة لنادال الذي تغلب على اللاعب السويسري في نهائي 6 من البطولات الأربع الكبرى بينها 4 مرات في فرنسا المفتوحة، وديوكوفيتش الذي تفوق على فيدرر في نهائي البطولات الكبرى 4 مرات بينها ويمبلدون 2019 عندما أهدر فيدرر نقاطًا لحسم المباراة، فإنه لا يمكن المساس بمكانة هذا اللاعب الفذ.

وحرم موراي اللاعب السويسري من الذهبية الأولمبية في نهائي 2012.

ورغم اللحظات الصعبة التي مر بها على يد هؤلاء المنافسين، فإن فيدرر يقول إنه كان محظوظًا بوجودهم في حقبة ذهبية لا مثيل لها في عالم تنس الرجال.

وابلغ رويترز في ملعب أو2 أرينا بلندن، الذي يستضيف المواجهة بين فريق أوروبا وفريق بقية العالم "لم أكن أرغب حقيقة في هذه المنافسات، وكنت أود أن أنطلق للفوز بكل شيء للأبد".

وتابع: "لكن الآن، وبالنظر إلى الماضي، أنا في غاية السعادة بهذه المباريات الرائعة التي خضتها أمام آندي. كانت صعبة، وخضنا بعض المباريات الضارية، ومررنا بلحظات محتدمة كذلك وبعدها نحن، اليوم، نستمتع بعلاقة رائعة مع بعضنا البعض. هذا ينطبق على نوفاك، خضنا مباريات رائعة، وحدثت أمور كثيرة، ولكن مجددًا نحن في نفس الفريق وسعداء للغاية بوجودنا سويًا هنا. ورافا بالطبع نفس الأمر. ومحظوظ للغاية بكوني جزءًا من هذه المجموعة وكذلك هناك ستان فافرينكا أيضا و(خوان مارتن ديل بوترو) ديلبو وآخرون واجهتهم في بداياتي".

وقال فيدرر إن نادال هو المنافس الأصعب الذي واجهه.

وأضاف: "شكلت ضرباته باليد اليسرى اللولبية والصعبة باتجاه ضرباتي الخلفية تحديًا بالنسبة لي على الأقل".

(رويترز)

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

مدّوا أيديكم الى حزب الله