اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

يتم التداول "جدياً" وفق اوساط نيابية، بذهاب النواب "التغييريين" نحو "فرط" تحالفهم وانشاء "تكتلات" جديدة من 3 و4 نواب.

وتعلل الاوساط خلفية هذا القرار بوصول هذا التكتل الى "حائط مسدود" في المبادرة الرئاسية، وتعدد الخيارات والآراء السياسية الى درجة "الخلاف المستمر" بين نواب محددين وبسبب غياب الكيمياء والانسجام السياسي بينهم رغم ان خلفية الـ13 هي خلفية "ثورية وتغييرية"!

في المقابل ينفي عضو "تكتل النواب التغييريين" ياسين ياسين لـ "الديار" ما يتم تداوله، ويؤكد ان التكتل مستمر بكامل اعضائه.

ويشير الى ان ما يُروَج، تقف وراءه هذه "المنظومة" السياسية نفسها والتي تواجه التغيير ومفاعيل "ثورة 17 تشرين الاول". وهي تتمنى فرط عقد النواب الـ13 لترتاح من جبهة لا تتلقى الاوامر، ولا تخضع للضغوط ولا تسير بالقرارات المعلبة.

ويكشف ياسين ان المبادرة الرئاسية مستمرة، واللقاءات متواصلة مع النواب وبالامس كان هناك لقاء مع نواب عكار وسيكون هناك لقاءات اخرى في الايام المقبلة.

علي ضاحي - "الديار"

لقراءة المقال كاملاً إضغط على الرابط الآتي:
https://addiyar.com/article/2045399

الأكثر قراءة

لبنان معرض لهزة أرضية قوية؟!