اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب
السباق اليوم بالنسبة لتعرفة الكهرباء هو السباق حول "البيضة قبل الدجاجة "ام الدجاجة قبل البيضة "في الوقت الذي يعاني فيه المواطن من تسلط اصحاب المولدات الخاصة الذين يتحكمون برقاب المواطنين ويفرضون التسعيرة التي تناسبهم وتحقق لهم الارباح ضاربين عرض الحائط بكل التعريفات التي تصدرها وزارة الطاقة وبالتدابير التي تتخذها وزارة الاقتصاد ومصلحة حماية المستهلك.

وزير الطاقة في حكومة تصريف الاعمال وليد فياض يصول ويجول في بعض الدول عله يحظى بتأمين كميات اضافية من الفيول اويل الى جانب النفط العراقي تتيح له زيادة ساعات التغذية بين ٨و١٠ساعات يوميا لكن كل محاولاته بأت بالفشل خصوصا عندما كان يستعد لزيارة دولة الجزائر للبحث في تأمين كميات من الفيول اضافية للبنان من خلال تمني وزير الطاقة الجزائري عرقاب محمد ارجاء زيارته ضاربا له موعدا في تشرين الثاني المقبل من دون ان بحدد التاريخ

ونشر نَصّ الكتاب الذي رفعه الوزير الجزائري عرقاب محمد في كتاب جاء فيه :معالي الدكتور وليد فياض وزير الطاقة والمياه في الجمهورية اللبنانية،

تبعاً لمراسلاتنا السابقة المتعلقة ببرمجة زيارة معاليكم إلى الجزائر يومي 18 و 19 أكتوبر 2022، ونظراً لالتزامات عاجلة طرأت على برنامج عملي خلال هذه الفترة ولا يمكن تأجيلها، يؤسفني أن أحيطكم علماً بتأجيل هذه الزيارة إلى تاريخ لاحق.

وفي سبيل تنفيذ هذه الزيارة، أقترح على معاليكم أن يتم الاتفاق على برمجتها خلال شهر نوفمبر 2022، على أن يتم تحديد تاريخ الزيارة بين مصالحنا الوزارية عبر القنوات الدبلوماسية.

وعزت مصادر نفطية مطلعة الاسباب الى الدعوى التي اقامتها مؤسسة كهربأ لبنان ضد سوناطراك الجزائرية بالاضافة الى ذلك ما يزال البنك الدولي يرفض تمويل لبنان لتأمين الغاز والكهرباء من الاردن ومصر على الرغم من زيارات فياض المتكررة الى هذين البلدين العربيين اللذين رحبا بأعطاء لبنان هاتين المادتين ولكنهما ينتظران ايضا اعفاؤهما من قانون قيصر .

كان من المقرر ان تبدأ مؤسسة كهرباء لبنان في تطبيق زيادة التعرقة اعتبارا من تشرين الثاني المقبل لكن ازاء التطورات التي حصلت من المتوقع ان يعاد النظر في التوقيت بانتظار الضوء الاخضر الجديد حيث كان من المتوقع ان تزيد التعرفة الى حدود 10 سنت لاول 100 كيلوواط ثم 27 سنتا لشطور الاستهلاك التي تتجاوز  الـ 100 كيلوواط .

اذن ماذا يفعل وليد فياض ؟

يبدو انه يقف حائرا امام كيف السبيل لزيادة الانتاج في ظل عدم التجاوب العربي مع مساعيه ورفض بعض الاحزاب رفع التعرفة الكهربائية قبل زيادة الانتاج مع العلم انه طالب بزيادة التعرفة في بادىء الامر من اجل تأمين كميات من الاموال التي تتيح له شراء الفيول من اي جهة كانت وتأمين ساعات تغدية اضافية .

وتقول مصادر نفطية مطلعة ان زيادة سعر التعرفة قبل زيادة الانتاج يبقى افضل من استمرار تحكم اصحاب المولدات الخاصة بالاسعار والتي تتجاوز عشرة اضعاف السعر الرسمي وبالدولار ويفرضون التسعيرة التي تناسبهم وبالتالي فأن هذه الزيادة ستخفف من تعرفة المولدات خصوصا اذا امنت المؤسسة ٨او١٠ساعات تغذية.

من يسبق من البيضة قبل الدجاجة ام الدجاجة قبل البيضة المهم بالنسبة للمواطن اكل العنب وتأمين التغذية الرسمية .

الأكثر قراءة

مصدر كنسي لـ «الديار»: الفاتيكان يتوسّط لدى واشنطن وباريس لحل أزمة الرئاسة «الثنائي» يفشل بفتح دروب «البياضة» و«معراب» و«المختارة» في اتجاه «بنشعي»... «القوات»: لا نساوم أكثر من مليار دولار ستدخل لبنان مع توافد المغتربين لتمضية عيدَيِ الميلاد ورأس السنة المسيحية