اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

استهلت الأسهم الأوروبية التداول، اليوم، على ارتفاع بدعم من أسهم قطاعي المرافق والعقارات الرئيسيين، بعدما قلصت تصريحات المزيد من مسؤولي مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) الآمال في حدوث تحولٍ في سياسة البنك.

وارتفع المؤشر ستوكس 600 بواقع 0.1 بالمئة بحلول الساعة 0813 بتوقيت غرينتش. وصعد مؤشر المرافق 0.9 متصدرا ارتفاعات المؤشرات الفرعية، فيما زادت أسهم العقارات 0.4 بالمئة.

وهبط سهم فودافون أربعة بالمئة بعدما خفضت توقعاتها للتدفقات النقدية الحرة للعام بأكمله، وقالت إن الأرباح ستأتي عند الحد الأدنى من النطاق المستهدف. وهبط مؤشر الاتصالات الأوروبي خمسة بالمئة.

وفي أنحاء أوروبا، ارتفع مؤشر كاك الفرنسي بنسبة 0.4 بالمئة، وصعد مؤشر فوتسي 100 البريطاني بنحو 0.1 بالمئة، في حين تراجع مؤشر داكس الألماني بشكل طفيف بنحو 0.02 بالمئة

وكانت وزارة الاقتصاد الألمانية الاتحادية قد جددت توقعاتها بانكماش اقتصادها الذي يعد الأكبر في أوروبا في العام المقبل بسبب ازمة الطاقة التي تمر بها على خلفية الحرب الأوكرانية.

ورجحت لايل برينارد نائبة رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي، امس الاثنين أن يخفض البنك قريبا معدلات رفع الفائدة، إلا أنها أكدت أن هناك "المزيد من العمل الذي يتعين القيام به"، في تصريحات جاءت قريبة من أخرى صدرت عن كريستوفر والر العضو بمجلس الاحتياطي الفيدرالي في مطلع الأسبوع.