اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

كشف آيلون ماسك، خلال تصريحاته أمام محكمة في ولاية ديلاوير، أنه سيقلص وقت وجوده في “تويتر”، وسيوكل المهمة لشخص آخر لإدارة الشركة.

وأضاف ماسك إن الوضع عقب إتمام الصفقة مع تويتر كان يتطلب وجودي، ولكن في المستقبل أتوقع التقليل من وقتي في الشركة.

تأتي شهادة ماسك في قضية تخص “تيسلا”، بالوقت الذي يكافح فيه لضبط منصة تويتر التي أُجبر على شرائها مقابل 44 مليار دولار في معركة قانونية بعد محاولته التراجع عن تلك الصفقة.

الكلمات الدالة