اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تمثل الدبابات رأس الحربة في المعارك البرية بما تملكه من قوة نيرانية هائلة، ولهذا السبب تجهز الدول الكبرى جيوشها بأعداد ضخمة من هذا السلاح وتحرص على تجهيز دباباتها بأحدث التقنيات العسكرية.يتم تصنيف قوة الجيوش اعتمادا على ما تملكه من أسلحة مختلفة من بينها الدبابات التي تشمل الدبابات الخفيفة ودبابات القتال الرئيسية، حسبما يقول موقع "غلوبال فاير بور" الأمريكي.

وأورد الموقع إحصائيات حول حجم ما تملكه كل دول في العالم من قوة دبابات، مشيرا إلى أن هناك 6 دول تمتلك أضخم قوة دبابات في العالم وهي:

روسيا:تحتل المرتبة الأولى عالميا وتمتلك 12 ألفا و420 دبابة.

الولايات المتحدة الأمريكية: تأتي في المرتبة الثانية عالميا بعد روسيا وتمتلك 6 آلاف و612 دبابة.

كوريا الشمالية: تمتلك ثالث أضخم قوة دبابات في العالم بـ 5 آلاف و895 دبابة.

الصين: تصنف في المرتبة الرابعة عالميا بـ 5 آلاف و250 دبابة.

الهند: يمتلك الجيش الهندي 4 آلاف و614 دبابة ويحتل المرتبة الخامسة عالميا.

مصر: تمتلك 4 آلاف و394 دبابة وتحتل المرتبة السادسة عالميا بين أضخم 142 قوة دبابات في العالم.

يذكر أن تقييم القوة البرية لأي جيش يشمل إجمالي عدد الجنود وحجم العتاد العسكري الذي يشمل أنواع مختلفة من الأسلحة أبرزها الدبابات، إضافة إلى المدرعات والمدافع ذاتية الحركة والمدافع المقطورة وراجمات الصواريخ.

ورغم تطور الأسلحة الهجومية المضادة للدبابات مثل الصواريخ والقذائف الخارقة للدروع، إلا أن تجهيز الدبابات الحديثة بدروع متطورة مثل الدروع التفاعلية يجعل عملية استهدافها أكثر صعوبة.



الأكثر قراءة

ضربة لطهران أم ضربة لواشنطن؟