اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

كشفت وسائل الإعلام الأجنبية عن بيع المغني الكندي #جاستن بيبر حقوق أعماله الموسيقية لشركة “هيبجنوزيس سونجز كابيتال” مقابل 200 مليون دولار.

وأكدت الشركة المتخصّصة في إدارة الحقوق الموسيقية أنّها استحوذت على كامل حصص جاستن بيبر في حقوق النشر والتسجيلات الرئيسية والحقوق المجاورة لأعماله كافّة.

وانتشرت ظاهرة بيع حقوق الأعمال الموسيقية بشكل كبير في العامَين الماضيَين، إذ قام المغني البريطاني ستينغ بالتخلّي عن حقوق مجموعته الكاملة إلى “يونيفرسال ميوزك”، في صفقة قدّرت وسائل إعلام قيمتها بـ250 مليون دولار.

وكذلك، باع بروس سبرينغستين، عام 2021، حقوق المؤلّف والتسجيل المرتبطة بأعماله كافّة إلى شركة “سوني” مقابل أكثر من 550 مليون دولار، وحذا حذوه المغني الحائز جائزة نوبل للآداب بوب ديلان، الذي تخلّى عن حقوقه كمؤلف إلى “يونيفرسال” في صفقة قُدرت قيمتها بـ300 مليون دولار.

ورجّحت وسائل الإعلام أنّ السبب الأساسي خلف رغبة المستثمرين في الحصول على حقوق الأعمال الموسيقية يكمن وراء ظهور البث التدفقي.

وقد أدّى ذلك إلى احتدام المنافسة في السنوات الأخيرة بين أدوات الاستثمار على غرار “هيبغنوزيس” و”كونكورد” و”برايمري ويف” وبين شركات رئيسية في قطاع التسجيلات وإنتاج الأعمال الموسيقية مثل “يونيفرسال ميوزيك”.

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

باسيل يُلوّح بإعلان ترشيحه لرئاسة الجمهوريّة الراعي يدعم البيطار... وترقب «شوط» قضائي ساخن هذا الأسبوع قطر تدخل رسمياً على خط ملف النفط اللبناني