اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

زار رئيس "تيار الكرامة" النائب فيصل كرامي رئيس "التيار الوطني الحر" النائب جبران باسيل في مقر "التيار" في ميرنا الشالوحي، وجرى بحث في آخر المستجدات السياسية والحياتية.

ولفت كرامي بعد اللقاءي الى انه طرح فكرة الحوار، وما ما زال مصرا على هذه الفكرة لأنها المخرج الوحيد لكل المشاكل التي يعانيها منها لبنان، واضاف :"الحوار يوصل الى التوافق الذي عبره نستطيع أن ننتخب رئيسا للجمهورية، وعبر رئاسة الجمهورية تعود وتنتظم كل عمل المؤسسات في لبنان التي تعاني اليوم أزمات وتدهورا على كل الصعد".

وراى كرامي ان "ما نراه اليوم هو "هستيريا" على الصعيد الدستوري والقانوني والتشريعي، ولذلك الحل الوحيد هو بالحوار، وعلى أن لا يستثني هذا الحوار أي أحد، لأن البلد قائم على توازنات دقيقة، وهذه التوازنات يجب عدم المسّ بها، لأن لبنان لم يعد يحتمل المزيد من الانهيارات، وما نراه اليوم هو الانهيار الكبير".

كما واكد كرامي انه كان هناك تطابق في الأفكار في ما يتعلق بالدستور وتطبيق اتفاق الطائف والإصرار على وحدة لبنان، معلنا انه "لن نكون لا مع "التقسيم" ولا مع "الفيدرالية" ولا مع "الكونفيدرالية"، ولبنان واحد موحّد ذو سيادة، وعلاقته مع الدول العربية يجب أن تكون ممتازة، وهذا ما ينص عليه اتفاق الطائف الذي نحرص على تطبيقه".

الأكثر قراءة

باريس تزرع «الالغام» في طريق اللقاء الخماسي وزيارة سعودية استطلاعية الى اليرزة «القوات» تتحفظ على حوار بكركي... وبري يتحدث عن عوائق دستورية امام قائد الجيش! ترقب في العدلية بعد فشل التسويات... وحزب الله في الرابية متمسكا بتفاهم «مار مخايل»