اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلنت عُمان، الجمعة، عن عملية تبادل سجناء بين إيران وبلجيكا تمت بوساطة السلطنة، مشيرة إلى أن السجناء الذين لم تحدد عددهم أو هويتهم وصلوا إلى مسقط تمهيدا لنقلهم إلى بلدانهم.

وقالت وزارة الخارجية العمانية في بيان: "أسفرت المساعي العمانية عن اتفاق الجانبين على صفقة للإفراج المتبادل. نقل المفرج عنهم من طهران وبروكسل إلى مسقط الجمعة تمهيدا لعودتهم إلى بلدانهم".

وفي السياق ذاته، أعلن رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو أن إيران أفرجت عن عامل الإغاثة أوليفييه فانديكاستيل بعد احتجازه لمدة 455 يوما، وهو في طريقه إلى بلجيكا.وقال دي كرو: "نقل أوليفييه إلى عمان حيث تكفل به فريق من العسكريين والدبلوماسيين البلجيكيين، وأجرى هناك عددا من الفحوص الطبية صباح الجمعة لتقييم حالته الصحية وإتاحة عودته في أفضل الظروف الممكنة". وأضاف: "إذا سار كل شيء كما هو متوقع، فسيكون بيننا ليل الجمعة".

وأوقف عامل الإغاثة البلجيكي في 24 شباط في طهران، ثم حكم عليه بالسجن 40 عاما بتهمة "التجسس"، وطالبت الحكومة البلجيكية باستمرار السلطات الإيرانية بالافراج عنه، معتبرة انه "بريء".

وفي المقابل، أعلنت إيران أن بلجيكا أفرجت عن الدبلوماسي أسد الله أسدي.

وكانت بلجيكا أعلنت في نيسان الماضي أنها "تنظر" في طلب طهران المتعلق بنقل أسدي، الذي حكم عليه في أنتويرب بقضية إرهاب. وحكم على أسدي عام 2021 بالسجن 20 عاما لإدانته بـ"محاولات اغتيال إرهابية"، من خلال التخطيط لاستهداف اجتماع للمعارضة الإيرانية في فرنسا عام 2018.

وأقر البرلمان البلجيكي في تموز 2022 معاهدة لتبادل السجناء مع إيران، رأت فيها الحكومة فرصة لإطلاق فانديكاستيل، ودخل النص حيز التنفيذ في 18 نيسان.

وكالات

الأكثر قراءة

لا سجادة حمراء... عين حمراء