اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

رأى المرشد الإيراني علي خامنئي إن “طوفان الأقصى حدث تاريخي كان موجها ضد إسرائيل، لكنه يهدف أيضا لإزالة السياسات الأميركية من المنطقة”.

وأشار خلال استقباله حشد من قوات التعبئة “البسيج” اليوم في حسينية الإمام الخميني إلى أن “طوفان الأقصى إستطاع أن يقلب مخططات السياسات الأميركية”، مؤكدا على “أن استمر هذا الحدث سيمحي كل هذه السياسات”.

وقال: “عملية طوفان الأقصى أدت إلى تغيير جدول السياسات الأميركية في المنطقة، وإن شاء الله لو استمرت ستمحو الجدول”، موضحا أن “طوفان الأقصى كانت حدثاً تاريخياً تم تنفيذها ضد الکيان الصهيوني، لكنها تعتبر بمثابة نزع الأمركة”.

الأكثر قراءة

الرئيس عون صمت دهراً ونطق "هجوماً على حزب الله"