اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أشار رئيس اتحادات ونقابات قطاع النقل البري بسام طليس أن "تعرفة النقل الجديدة ستحدّد في ضوء الدراسة التي ستجرى وبعد البحث فيها مع الزملاء رؤساء النقابات بشكل مفصل".

وكشف طليس عن أن "الوزير حمية موافق على طرح القطاع لجهة قراءة وتقييم التعرفة كل شهرين أو ثلاثة أو بشكل دوري بحيث تتم مواكبة اي تطور ما يستدعي تعديل التعرفة".

عن التعرفة الجديدة، قال طليس: "نحتاج الى عدة أيام لتنتهي الدراسة التي تقوم بها المديرية العامة للنقل البري والبحري، وبكل تأكيد سيطّلع عليها وزير الأشغال وأركان قطاع النقل".

ولفت إلى أن "الأرقام ستكون مبنية على دراسة لها علاقة بالأكلاف وبأسعار المحروقات والدولار ورسوم الميكانيك والتأمين ورسوم الضمان الاجتماعي وكل هذه العناصر"، معتبراً أن "التعرفة لن تظلم السائق ولا المواطن".

وشدد طليس على أن "التعرفة بحد ذاتها ستبدأ بالتنظيم، بحيث يعرف السائق المبلغ الذي سيأخذه ويعرف المواطن المبلغ الذي سيدفعه".

الأكثر قراءة

لا جديد عند حزب الله رئاسياً... باسيل يطلب ضمانات خطية... وفرنجية لن ينسحب ماكرون «المتوجس» من توسيع الحرب يلتقي اليوم ميقاتي والعماد جوزاف عون مسيّرات المقاومة الانقضاضية تغيّر قواعد الاشتباك: المنطقة على «حافة الهاوية»؟