اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قرر رئيس أركان الاحتلال "الإسرائيلي" هرتسي هاليفي، نقل الفرقة “المدرعة 36″ من غزة إلى الحدود مع لبنان، حيث يتبادل جيش الاحتلال الإسرائيلي و”حزب الله” القصف بوتيرة يومية.

وقالت إذاعة جيش الاحتلال "الإسرائيلي"، إن نقاشات جرت مؤخرا في هيئة الأركان طالب خلالها قائد القيادة الجنوبية اللواء يارون فينكلمان بالإبقاء على “الفرقة 36″، وهي أكبر فرقة نظامية في جيش الاحتلال الإسرائيلي، في وسط قطاع غزة بهدف زيادة الضغط العسكري على حركة “حماس”، لكن رئيس شعبة العمليات اللواء عوديد باسيوك، طرح ضرورة إخراج الفرقة من غزة ونقلها إلى الشمال لتحل محل قوات الاحتياط وتكون جاهزة لأي سيناريو.

وأضافت أن رئيس الأركان قرر في نهاية الأمر سحب “الفرقة 36” من غزة ونقلها إلى الحدود اللبنانية.

ولم تتوفر معلومة بشأن توقيت نقل الفرقة التي تتكون من وحدات مناورة (مدرعات وسلاح المشاة وسلاح الهندسة) وتشمل “اللواء 188″، و”اللواء السابع”، و”لواء غولاني”، و”لواء عتصيوني”، و”كتائب سلاح الهندسة”.

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

هكذا انتصرت مخابرات المقاومة