اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أكّد وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال عبدالله بوحبيب، في حديث لقناة "الجزيرة" من أنطاليا في تركيا، أنّ "الحكومة تتشاور مع حزب الله والتشاور ملزم ولا يعني وجود قرار نهائي".

ولفت إلى أنّ "مندوبين دوليين نقلوا لنا تهديد إسرائيل، وردنا كان هو الانسحاب من أراضينا"، مشددًا على أنّ "أي هجوم إسرائيلي على أراضينا لن يكون نزهة وسيؤدي لحرب إقليمية"، معلنًا "أننا نريد سلامًا على الحدود ونحن مستعدون للحرب إذا فرضت علينا".

وقال بوحبيب: "ما يهم إسرائيل عودة السكان إلى المناطق التي نزحوا منها في الشمال"، موضحًا "أننا نريد حلًا كاملًا مع إسرائيل على موضوع الحدود وليس أنصاف الحلول"، مشددًا على "أننا لن نخضع للأوامر الإسرائيلية".

وأوضح أنّ "الفرنسيين طرحوا أفكارا جيدة ندرسها وسنرد عليها الأسبوع المقبل"، مشيرًا إلى أنّ "حزب الله والحوثيين أعلنوا أنهم سيوقفون الهجمات إذا أوقفت إسرائيل الحرب على غزة".

الأكثر قراءة

لا جديد عند حزب الله رئاسياً... باسيل يطلب ضمانات خطية... وفرنجية لن ينسحب ماكرون «المتوجس» من توسيع الحرب يلتقي اليوم ميقاتي والعماد جوزاف عون مسيّرات المقاومة الانقضاضية تغيّر قواعد الاشتباك: المنطقة على «حافة الهاوية»؟