اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قالت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الاثنين، إن وزير الخارجية سيرغي لافروف وصل إلى الصين لإجراء محادثات مع المسؤولين الصينيين تتناول الحرب في أوكرانيا والعلاقات الثنائية والوضع في منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

وكانت موسكو قالت في وقت سابق إن سيرغي لافروف سيتحدث مع نظيره الصيني وانغ يي حول سلسلة من "الموضوعات الساخنة" التي ستشمل أيضا التعاون المشترك فيما يتعلق بالمنظمات الدولية، مثل الأمم المتحدة ومجموعة العشرين.

وذكرت رويترز الشهر الماضي أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيسافر إلى الصين في مايو المقبل لإجراء محادثات مع الرئيس الصيني شي جينبينغ، فيما قد تكون أول زيارة خارجية لبوتين خلال فترة ولايته الرئاسية الجديدة.

وأعلنت موسكو وبكين عن شراكة "بلا حدود" في شباط 2022 عندما زار بوتين بكين قبل أيام فقط من شن روسيا عمليتها العسكرية في أوكرانيا، مما أدى إلى اندلاع أعنف حرب برية في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية.

 وبسبب عمليتها العسكرية الخاصة في أوكرانيا، تعرضت روسيا لعقوبات حالت دون تعاملها مع الأسواق الغربية أو الحصول على موارد مالية لتصبح منذ ذلك الحين الشريك التجاري الأسرع نموا للصين.

وقال شي، في اتصال هاتفي مع بوتين الشهر الماضي، إن الجانبين يجب أن يعارضا بحزم تدخل القوى الخارجية في الشؤون الداخلية، في إشارة واضحة إلى الولايات المتحدة.

ووصف نائب وزير الخارجية الصيني سون وي دونغ العلاقات الثنائية بين البلدين بأنها "في أفضل حالاتها في التاريخ" عندما التقى بنظيره الروسي في موسكو الشهر الماضي، بحسب بيان لوزارة الخارجية الصينية.

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

بكركي ترفض «دفن الديمقراطية وخلق السوابق» وبري يعتبر بيان «الخماسية» يُـكمل مبادرته شرف الدين يكشف لـ«الديار» عن لوائح للنازحين تنتظر موافقة الامن الوطني السوري تكثيف معاد للإغتيالات من الجنوب الى البقاع... والمقاومة مستمرة بالعمليات الردعية