اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلنت منظمة (الألكسو) والمنظمة الدولية للفرنكوفونية، عن فتح باب الترشح للدورة الــ 17 من "جائزة ابن خلدون- سنغور للترجمة".

وتهدف هذه الجائزة منذ إطلاقها عام 2007، إلى مُكافأة عملٍ مترجمٍ من اللغة العربية إلى اللغة الفرنسية أو من اللغة الفرنسية إلى اللغة العربية في الأدب أو العلوم الإنسانية والاجتماعية.

وتُقبل الترشيحات للجائزة من المترجمين والجامعات ومعاهد التعليم العالي ومراكز الدراسات والبحوث في العالم العربي والفضاء الناطق بالفرنسية، ومن الجمعيات والاتحادات الوطنية في البلدان العربية وفي الفضاء الناطق بالفرنسية، إضافة إلى "الشخصيات المعتبرة" في مجال الترجمة والتعريب ودور النشر.

واشترطت المنظمتان القائمتان على الجائزة أن يتم التقدم بكتاب واحد تمت ترجمته من العربية إلى الفرنسية، أو من الفرنسية إلى العربية في مجالات الأدب والعلوم الإنسانية والاجتماعية.

كما يشترط أن يكون العمل المرشح عملاً منشوراً (في دار نشر ولا يقبل النشر الذاتي)، وترجمة أولى وحديثة (مرت على ترجمتها 3 سنوات على أقصى تقدير من تاريخ فتح باب الترشح).

وكانت الأكاديمية والمترجمة التونسية سامية قصاب الشرفي توجت العام الماضي بالجائزة في دورتها للعام 2023، وذلك عن ترجمتها لكتاب "برق الليل" للبشير خريف، الصادرة عن "دار الجنوب".

الأكثر قراءة

لا سجادة حمراء... عين حمراء