اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلنت شركة «ستارلينك»، التابعة للملياردير إيلون ماسك، عن إغلاق خدمة الإنترنت عبر أقمارها الصناعية، في السودان.

وقالت «ستارلينك»، ذراع الأقمار الصناعية لشركة «سبيس إكس»، مؤخرا إنها ستزيل خدماتها في السودان، من خلال تقييد التجوال في المناطق القضائية التي لم تكن مرخصة فيها.

ويعاني السودان من انقطاع واسع النطاق للاتصالات منذ عدة أشهر، إذ تستخدم العديد من منظمات الإغاثة نظام «ستارلينك» للعمل خلال الأزمة الإنسانية، التي حذرت الأمم المتحدة من أنها الأكبر منذ عقود.

الأكثر قراءة

لماذا اغتال الأميركيّون طالب عبدالله ؟