اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب إستقبل رئيس الحكومة نجيب ميقاتي نائبة رئيس البرلمان الألماني كلوديا روس يرافقها السفير الألماني في لبنان كريستيان كليكس، في دارته مساء اليوم.
بعد اللقاء، قالت روس: "أنا سعيدة للغاية بمقابلة دولة الرئيس ميقاتي الذي أوضح، بما لا يدع مجالا للشك، أهمية وضرورة دعم لبنان لمواجهة الكارثة الانسانية التي نجمت عن هجرة الآلاف من سوريا. إن حجم الكارثة بلغ أبعادا لا يمكن تخيلها وانا كنائبة لرئيس البرلمان الألماني تلمست وعرفت حجم المشكلة وأعرف ماذا يعني أن يواجه بلد فيه أربعة ملايين نسمة لاجئين يفوق تعدادهم المليون نسمة، وماذا يعني هذا الأمر بالنسبة الى قطاع الصحة والتعليم وسوق العمل. وسوف أحاول أن أقدم في المانيا المعلومات بخصوص هذا الموضوع لكي تصل المساعدة والإغاثة الى لبنان لأن هذا شيء لا بد منه لأن لبنان لا يستطيع أن يواجه وحده هذه الكارثة".
أضافت: "إن بلادكم تحتاج الى الدعم في قطاع التعليم والبطالة وفرص العمل ودعم الاقتصاد وأيضا تحتاج منطقتكم الى دعم سياسي لإيقاف الحرب في سوريا ولحل المشكلة الفلسطينية. نأمل أن تتشكل الحكومة اللبنانية بشكل سريع وأن تجرى الانتخابات الرئاسية. وبعد زيارة لبنان سنتوجه الى الأردن ثم العراق لكي نكون صورة متكاملة عن آثار الحرب السورية وتبعاتها بالنسبة الى المنطقة".
وختمت: "إن الاتحاد الأوروبي يقدم القليل لمواجهة هذه الحرب وقد استقبلت المانيا عددا من اللاجئين لكنه عدد قليل ونأمل أن يزداد، وعلى أوروبا والاتحاد الأوروبي أن يفعلا المزيد لحل هذه الأزمة سياسيا وأيضا انسانيا.
واستقبل ميقاتي وزير الأشغال العامة والنقل في حكومة تصريف الأعمال بالوكالة أحمد كرامي وبحث معه في الأوضاع المستجدة في طرابلس.
 

الأكثر قراءة

«إسرائيل» تهيىء «الإسرائيليين» لهضم الترسيم وتستعدّ للأسوأ ؟