اعتبر وزير الأمن الإسرائيلي بيني غانتس أن العلاقات مع الأردن ومصر قد "أهملت في السنوات الأخيرة"، مشددا على ضرورة تقويتها وتوسيعها.

وقال غانتس بشأن إقرار الاتفاق مع دولة الامارات العربية المتحدة في الكنيست "إنها الاتفاقية التي ستجلب سياحة مزدهرة، تعاونا اقتصاديا، تعليما لقبول الآخر، تعاونا مدنيا، معلنا وقويا".

وأضاف غانتس، وهو رئيس وزراء مناوب، أنه "إلى جانب الاتفاقات التي نجلبها مع بلدان بعيدة، من المهم أن نتذكر واجب تعزيز العلاقات وتقويتها مع جارينا المباشرين، الأردن ومصر. علاقة لم تتم تقويتها في السنوات الأخيرة، وربما تم تجاهلها بشكل يضر بمصالح إسرائيل. لقد حان الوقت لتوسيع العلاقات معهما أيضا في المجالات الاقتصادية والمدنية التي من شأنها إرساء السلام".


سبوتنيك