انطلقت تدريبات منتخب لبنان للرجال في كرة السلة استعداداً لـ «النافذة الثانية» من تصفيات كأس آسيا التي ستقام نهائياتها العام المقبل. وتأتي التحضيرات استعداداً لمباراتي منتخب لبنان في اطار  المجموعة الرابعة التي ستستضيفها العاصمة البحرينية المنامة.وسيتواجه المنتخب اللبناني مع نظيره الهندي في 27 تشرين الثاني الجاري وضد نظيره العراقي في 29 من الشهر عينه.

وأقيمت الحصة التدريبية الأولى على ملعب سنتر دميرجيان (النقاش) التابع لنادي انترانيك (بيروت) بحضور عضو الاتحاد ومدير المنتخبات الوطنية غازي بستاني وتحت اشراف المدرب الوطني جو مجاعص ومساعده المدرب الوطني جاد الحاج وبحضور مدرب اللياقة البدنية جورج عساف والمعالج الفيزيائي خليل نصار. وقبل البدء بالتدريب، تحدث مجاعص الى اللاعبين وحضّ اياهم للمثابرة على التدريبات التي سترتفع وتيرتها تدريجياً للوصول الى جهوزية فنية وبدنية عاليتين عشية المباراتين الرسميتين ضد الهند والعراق شارحاً آلية التحضيرات التي وضعها مع لجنة المنتخبات الوطنية بمواكبة من اللجنة الادارية للاتحاد.

كما تحدث بستاني مجدداً دعم اللجنة الادارية للاتحاد برئاسة أكرم حلبي للمنتخب في الاستحقاق الآسيوي ووضع كافة امكانياتها بتصرّفه آملاً التعاون من جميع اللاعبين من أجل سمعة كرة السلة اللبنانية.

بدوره أوضح مدرب اللياقة البدنية جورج عساف أن استراتيجيته تقضي برفع الجهوزية البدنية للاعبين تدريجياً على أن يرفع تقريراً بهذا الصدد الى الاتحاد حول نسبة جهوزية اللاعبين معتبراً ان اللاعبين سيعودون الى لياقتهم السابقة في غضون ثلاثة اسابيع في حال التزموا بتطبيق الخطة البدنية الموضوعة لتنفيذها فردياً وجماعياً.

ثم خضع ثمانية لاعبين للحصة التدريبية الأولى، تحت انظار الامين العام المحامي شربل ميشال رزق، على ان يلتحق باقي اللاعبين بالتدريبات تباعاً.

يشار الى أن  لبنان يتصدّر ترتيب المجموعة الرابعة ب4 نقاط يليه البحرين(3) فالهند(2) فالعراق(2).

وحقق لبنان العلامة الكاملة في «النافذة الاولى» بفوزه على العراق(87-68) وعلى البحرين(116-73) في شباط الفائت.