أوضحت وزيرة الاعلام في حكومة تصريف الاعمال الدكتورة منال عبد الصمد نجد، في مداخلة تلفزيونية اننا «نشرنا التوجيهات عن ضرورة التباعد الاجتماعي ووضع الكمامة وغسل اليدين، والآن وصلنا الى مرحلة تحليل سلوكيات الناس من اجل توجيه الرسالة الاعلامية، وبالتالي من الضروري التركيز على ان هذا الفيروس عبارة عن ثقافة وفي الوقت نفسه قانون، قانون التزام الاجراءات التي تقوم بها الدولة. لكن على المواطن ان يكون لديه ثقافة الالتزام. انهينا الاقفال العام لكن الآن فتحنا الباب امام المسؤولية الاجتماعية والعمل بمسؤولية، ان كان في التسوق او العمل او الزيارات، يجب الاعتماد على مسؤولية المواطن وعدم الاتكال على الاسلوب القمعي للحد من انتشار الفيروس، وذلك يكون من خلال نشر الثقافة اللازمة لتأكيد خطر كورونا ومعرفة الاجراءات التي يجب ان تتخذ لتجنبه، وعدم الضحك على انفسنا او التذاكي كما حصل خلال الاقفال العام الذي ثبت الالتزام به حوالى الخمسين في المائة».