سيجلس الهولندي ألفريد شرودر، على مقعد المدير الفني لفريق برشلونة اليوم، بديلا للمدير الفني الموقوف رونالد كومان في مهمة الفريق الصعبة أمام فالنسيا، حيث ستسلط عدسات الكاميرات عليه وهو يقود كوكبة البارسا التي تهدف لترميم ما دمرته مواجهة غرناطة، والتي أضاعت فرصة اعتلاء الصدارة للمرة الأولى في هذا الموسم.

ونشرت صحيفة موندو ديبورتيفو الإسبانية، تقريرا موسعا عن المدرب الهولندي، الذي قالت عنه أنه يحظى باحترام كبير من غرفة ملابس برشلونة، نظرا لإخلاصه في عمله وحسن تقديره.

وبينت الصحيفة أن غرفة ملابس برشلونة تصف المدرب شرودر بـ (البعبع) كما تعتبره (مريض حقيقي بكرة القدم)، فهو بعيد عن التركيز الإعلامي، ولم يسمع به إلا لفترة وجيزة قبل المباريات على تلفزيوني برشلونة وموفيستار لا ليغا، وفي تلك الأحاديث أظهر بالفعل شغفه بتحليل كرة القدم من الناحية التكتيكية، ويقارونه بشكل أكبر بطريقة المدرب هنريك لارسون أو مساعدين آخرين مثل تيتو فيلانوفا وخوان كارلوس وأونزوي وأزويبيو..حيث يصفه الجميع بأنه هادئ جدا وحذر ومنهجي للغاية، ويعمل بجد، ويعامل الجميع بطريقة جيدة جدا، وما يميزه حماسه الشديد.

كومان كان قد أجاب الأسبوع الماضي حول رأيه في مساعده شرودر، فقال إنه هولندي، ويخوض الهولنديون دوما مباريات هجومية، لقد عمل في فرق مختلفة، وكان مساعدا للمدرب تين هاغ في أياكس، وتعلم الكثير من المدرب الألماني جوليان ناغلسمان خلال عملهما في هوفنهايم.

ويتذكر كومان بأنه التقى بألفريقد في إجازة بمدينة إيبيزا وهناك عرض عليه العمل مساعدا له في برشلونة، وبرر هذا الاختيار بأنه يريد شخصا بإمكانه أن يكون المدير الفني مستقبلا.

صلاحيات كاملة بعيدا عن كومان

وسيتمتع شرودر بصلاحيات كاملة في مباراتي فالنسيا وأتلتيكو مدريد، وذلك من خلال منع المدير الفني رونالد كومان من القيام بأية توجيهات أو اتصالات أو حضور لغرفة الملابس بين الشوطين، وذلك تنفيذا لقرار الإيقاف المتخذ بحقه، خاصة وأن هناك مراقب من الليغا سيتابع تحركات كومان الذي سيسمح له فقط بالجلوس كمتفرج على مدرجات الملعب، وفي حال ثبت تدخل المدرب الهولندي من قريب أو بعيد في سير المباراة، سيكتب تقرير جديد قد يكلفه الإيقاف لأربع مباريات أخرى.

مهمات كبيرة سابقة

وعمل شرودر مديرا فنيا لفريق تفينتي عام 2014، قبل الانتقال إلى هوفنهايم حيث عمل أولا مع هوب ستيفنز ثم مع ناغلسمان (عاشق طريقة 3-5-2 التي يتبناها كومان) وتوج بلقب الدوري الهونلدي مع أياكس في عام 2019 عندما كان مساعدا لتين هاغ.

وبينت الصحيفة أن أحد المساعدين الذين عملوا مع 12 مدربا من قبل في برشلونة، اعتبر أن شرودر اكتسب الاحترام من الجميع بسبب روحه الطيبة ووصفه بأنه مؤدب للغاية.

وسيكون على المدرب المساعد اليوم أن يعطي الأوامر، ولن تكون لديه أية مشكلة في التواصل بسبب إتقانه للغة الإسبانية التي كان يتخاطب فيها مع اللاعبين خلال توجيههم في التدريبات، كما أنه يتحدث اللغة الإنكليزية في بعض مقابلاته.

وختمت الصحيفة أن جهاز الأيباد الذي يحمله شرودر على مقعده في الجهاز الفني لبرشلونة، يرافقه أينما حل وارتحل، ويشاهد من خلاله مباريات كرة القدم ويشارك اكتشافاته مع طاقم العمل، واعتبرته بأنه من الناحية التكتيكة جيدا جيدا، ويركز على التفاصيل الدقيقة، ولديه عقد مستمر برفقة كومان حتى عام 2022.