ادانت نائب رئيس مجلس الوزراء ووزيرة الدفاع ووزيرة الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال زينة عكر في بيانٍ، "الإعتداءات والخروقات التي قام بها العدو الاسرائيلي حيث جرى إستهداف مواقع عسكرية سورية من الأراضي والأجواء اللبنانية، وقد طالت مناطق لبنانية في لحفد والمجدل وكادت ان تؤدي الى خسائر في الأرواح".

واعتبرت، أن "هذه الإعتداءات تشكل خرقا" فاضحا" للسيادة اللبنانية و للقرارات الدولية وتهدد الأمن والإستقرار والسلم في لبنان. كما تشكل خروجا" عن القواعد المعمول بها وفق القرار الدولي ١٧٠١ مما يحتم على الدولة اللبنانية التحرك الفوري وعلى إسرائيل أن تتحمل العواقب بعد تماديها".

وأضافت ‏الوزيرة عكر في بيانها، "وبعد طلب رئيس الجمهورية العماد ميشال عون جرى إبلاغ مندوبة لبنان لدى الأمم المتحدة بضرورة إعلام الأمانة العامة للامم المتحدة عن إستمرار اسرائيل انتهاك السيادة اللبنانية لا سيما في ضوء إستخدام الأجواء اللبنانية من أجل استهداف الأراضي السورية".

الأكثر قراءة

الوفد العسكري يضغط على عون لتوقيع المرسوم وشيا تحذر: الثروة مهددة ! ميقاتي يستكشف اليوم حدود الدور الفرنسي «الانقاذي»... والعتمة على «الابواب» تحقيقات جريمة المرفأ الى «المجهول»... و«اسرائيل» تتحدث عن «خديعة» نصرالله