نفت رئيسة إثيوبيا ساهلورق زودي، في بيان نشرته هيئة البث الإثيوبية "فانا"، الأنباء التي تحدثت عن وجود خلافات بينها وبين رئيس الوزراء آبي أحمد، حول الحرب التي تخوضها الحكومة المركزية ضد جبهة تحرير شعب تيغراي.

وقالت زودي إن المقال الذي نشرته مجلة "أفريكا ريبورت" والذي تحدث عن خلافات مع أحمد وأن الرئيسة الإثيوبية التي تتقلد منصبا فخريا فقط لا توافق على سياسة أحمد في إثارة الحرب، احتوى على معلومات غير صحيحة، مؤكدة أنها لم تقابل قط كاتب المقال.

المصدر: "فانا"

الأكثر قراءة

ماكرون يُحرّك ورقة لبنان والمبادرة الفرنسية مُجدّداً باستقالة قرداحي هل ستعود الحكومة الى الاجتماع؟ أزمة البيطار سارية... وكل الحلول تصطدم بخلاف عون ــ بري