اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلنت "الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية" في بيان، أنه "تزامنا مع انطلاق حملة الـ 16 يوما لمناهضة العنف المبني على النوع الاجتماعي، أطلقت حملة توعوية على مخاطر التحرش الجنسي، نفذتها بالشراكة مع GIZ في إطار مشروع "مكافحة العنف ضد الفتيات والنساء في لبنان والحؤول دون وقوعه" الذي تنفذه بالشراكة مع Deutsche Gesellschaft für Internationale Zusammenarbeit، ضمن إطار برنامج "مناهضة العنف ضد النساء والفتيات في لبنان" P-VAWG الممول من الحكومة الألمانية".

وأوضحت أن "هذه الحملة تسلط الضوء على الخوف الذي تشعر به المرأة وعلى الضرر الذي يلحق بها عند تعرضها لفعل تحرش جنسي أو لفظي أو معنوي، وعلى ضرورة التقدم بشكوى عن ذلك وبخاصة أنه من أواخر العام 2020 بات القانون يجرم التحرش الجنسي ويقضي بتأهيل ضحاياه".

ويتبع فيديو الحملة، رسم بياني "انفوغرافيك" يشرح أشكال جريمة التحرش الجنسي التي تتمثل بأقوال، أفعال، إشارات أو ايحاءات جنسية ويعرض عقوبتها التي تشدد في حالات معينة. ومن بين هذه الحالات، حصول التحرش في إطار العمل أو التبعية أو في إدارة رسمية، عسكرية، مؤسسة عامة أو أماكن عامة.

وأشار البيان إلى أن "الحملة تؤكد إلزامية مراعاة الحال النفسية للضحية عند الاستماع لها من أجل حمايتها، بهدف توفير بيئة آمنة للجميع".

تأتي هذه الحملة ضمن سلسلة مبادرات تقوم بها الهيئة الوطنية لشؤون المرأة لمكافحة العنف القائم على النوع الاجتماعي في لبنان، وذلك في إطار تنفيذ الخطة الوطنية لتطبيق القرار 1325 عن المرأة والسلام والأمن التي اعتمدتها الحكومة في العام 2019.

رابطا الحملة:

Sexual Harassment Media Campaign :


Sexual Harassment Infographic :


الأكثر قراءة

«الترسيم» عالق في «إسرائيل»... وحزب الله بالمرصاد عون للقضاة: إنتفضوا وواجهوا من يُقيّد العدالة في كلّ المواضيع ومنها انفجار المرفأ تصعيد في المعركة الرئاسيّة... وميقاتي يستعجل «الدولار الجمركي»