اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قرار مصرف لبنان رفع سعر صرف الدولار المؤمن من قبله لاستيراد %85 من البنزين من 21300 الى 22100 ليرة، هو السبب الرئيسي لارتفاع سعر صفيحة البنزين 1800 ليرة لتصل الى 325000.

اما سعر صرف الدولار المعتمد في جدول تركيب الاسعار لاستيراد %15 من البنزين والمحتسب وفقاً لاسعار الاسواق الموازية والمتوجب على الشركات المستوردة والمحطات تأمينه نقداً انخفض من 28186 الى 27000 ليرة.

تقلبات اسعار النفط في الاسواق العالمية ادى الى احتساب سعر الكيلو ليتر للبنزين في الجدول بسعر 574.47 دولار عوضاً عن 583.27 في الجدول السابق أي بتراجع 8.80 دولار.

اما كيلو ليتر المازوت فتراجع 12 دولار من 609 الى 597 دولار.

وانخفاض سعر صرف الدولار المحتسب في الجدول وفقاً لاسواق الصرف الموازية الى 27000 ليرة ادى الى تراجع سعر صفيحة المازوت 20500 ليرة لتصبح 337100 وقارورة الغاز 14900 ليرة لتصبح 297200 لان سعر الصرف هذا يطبق على %100 من سعر هاتين المادتين.

اما في الايام المقبلة فيمكن ان نشهد تراجعات اضافية في اسعار المحروقات في حال ثبات او عدم ارتفاع سعر صرف الدولار في الاسواق اللبنانية. فاسعار النفط عالمياً لا تزال تعاني من الخوف من عودة الانكماش الاقتصادي بسبب انتشار متحور كورونا Omicron اضافةً الى قرار الرئيس الاميركي ضخ 18 مليون برميل نفط من الاحتياطي الاميركي في الاسواق العالمية كما ان احوال الطقس في الولايات المتحدة الاميركية لم تكن بالقساوة التي تتطلب مزيداً من المحروقات للتدفئة.

فهذه الاسعار شهدت تراجعات لينخفض سعر البرنت الى 72 دولار اميركي.

الأكثر قراءة

هذا ما كشفه صانع المحتوى فراس أبو شعر عن مشاريعه المستقبلية.. وماذا قال عن حياته العاطفية؟!