اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، وفاة السفير الإيراني لدى حكومة صنعاء (حكومة الحوثيين)، حسن إيرلو، إثر مضاعفات فيروس كورونا. وأضاف: "الشهيد حسن إيرلو الذي كان أيضا من المحاربين القدامى في الحرب الكيماوية، أصيب بفيروس كورونا في مكان مهمته، وبسبب التعاون المتأخر من بعض الدول، عاد للأسف إلى البلاد في ظروف غير مواتية، واستشهد صباح اليوم".

من جهته، قال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، خلال مراسم تشييع إيرلو، إن السعودية تأخرت في السماح لإيران بنقله وماطلت بهذا الشأن. وأضاف: "حاولنا نقل الشهيد إيرلو إلى إيران بأسرع وقت لكن الطرف الذي يقصف الشعب اليمني المظلوم على مدى ست سنوات قصر بهذا الخصوص وظلمنا. لن ننسى الظلم الذي تعرض له سفيرنا من قبل من يحاصر اليمن".

وأكد عبد اللهيان أن طهران ستقدّم احتجاجا رسميا وفق المعاهدات الدولية، بشأن مسؤولية السعودية ومماطلة أجهزتها التنفيذية في السماح بانتقال سفيرنا من اليمن، موضحا أن إيرلو لم يأخذ إجازة بعد تنصيبه في صنعاء، وأنه كان يدعم الحل السياسي في اليمن وكان ينقل الحقائق.

وقال إن إيرلو كان مدافعا وصوتا عن أحقية ومظلومية الشعب اليمني. وانه  "كان من مضحي الحرب المفروضة على إيران وأصيب بفيروس كورونا".

ولفت إلى أن إيرلو بذل كل جهوده في مختلف المجالات للدفاع عن أهداف الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

المصدر: وسائل إعلام إيرانية


الأكثر قراءة

«شلل» سياسي يُعمّق الأزمات وانتظار «ثقيل» لعودة هوكشتاين بالأجوبة الى بيروت مُناورات «إسرائيلية» جديدة لمقايضة الهدوء الدائم «بالترسيم»: الاقتراح «ولد ميتاً» إستياء سوري من وزير الخارجية في ملف اللجوء..المصارف تعود وتلوّح بالتصعيد!