اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

استقبل الرئيس السوري بشار الأسد في دمشق وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، الذي وصل إلى سوريا لتفقد سير مناورات البحرية الروسية في شرق المتوسط.

وأطلع شويغو الرئيس السوري خلال اللقاء على سير المناورات البحرية الروسية في شرق المتوسط. وتم بحث مختلف قضايا التعاون العسكري التقني بين البلدين في إطار القتال المشترك ضد فلول الإرهابيين الدوليين، والمساعدات الإنسانية الروسية للشعب السوري، الذي يعاني من عقوبات جائرة فرضتها الولايات المتحدة والدول الغربية.

وأفادت الرئاسة السورية في بيان ان الطرفان تطرقا الى "التعاون القائم بين الجيشين الروسي والسوري وخاصةً في موضوع مكافحة الإرهاب" حيث "جدد شويغو التأكيد على أن بلاده ستستمر في التعاون مع سوريا في هذا المجال حتى استعادة سيادتها على كامل أراضيها على الرغم من محاولات الدول الداعمة للتنظيمات الإرهابية إعادة تنشيطها بعد الخسائر التي لحقت بهذه التنظيمات، وستواصل مساعدة الشعب السوري على تجاوز آثار العقوبات والحصار الجائر المفروض عليه" وفق بيان الرئاسة السورية.

المصدر: RT 

الأكثر قراءة

ضربة لطهران أم ضربة لواشنطن؟