اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

وجه المدعي الفيدرالي الألماني، اتهامات لجنديين سابقين بمحاولة "تكوين تنظيم إرهابي عبر تشكيل مجموعة مرتزقة للتدخل في الصراع العسكري في اليمن".

وأضاف مكتب المدعي العام الفيدرالي في بيان، اليوم الخميس: إن "المتهمين مشتبه بهما بدرجة كافية في أنهما حاولا كزعماء عصابة، إنشاء منظمة إرهابية. الجنديين الذين ذكر اسميهما آرند-أدولف جي وآخيم إيه، تماشيا مع قوانين الخصوصية في ألمانيا، قررا أوائل عام 2021 إنشاء مجموعة مرتزقة خاصة بهم تضم ما بين 100 و150 جنديا سابقا أو أفرادا في الشرطة، وكلا المشتبه بهما مواطنان ألمان وعنصران سابقان في الجيش الألماني".

وقال ممثلو الادعاء إن "الدافع الأساسي للرجال كانت الوعود التي تلقوها بالحصول على حوالي 40 ألف يورو (43900 دولار) شهريا عبر تقديم خدمات المجموعة لأطراف ثالثة، وتحديدا السعودية، التي تدخلت في الصراع ضد جماعة الحوثي". وأوضحوا أن "محاولات الرجال للاتصال بالمسؤولين السعوديين باءت بالفشل".

وأضافوا أن "الرجال كانوا على علم بأن خططهم للتدخل العسكري في اليمن ستقتضي حتما قتل أفراد، وكانوا على علم بإمكانية إصابة المدنيين وقتلهم أيضا".

وقال بيان المدعي الفيدرالي أن "أفكار المشتبه بهما كانت مدعومة أيضا برسائل من عراف، والتي فهمها المدعى عليهما بأنها تعليمات ملزمة للتحرك". ولم يخض في التفاصيل.

واعتقل كلا المشتبه بهما في جنوب ألمانيا في تشرين الاول.

المصدر: "أسوشيتد برس"

الأكثر قراءة

«الترسيم» عالق في «إسرائيل»... وحزب الله بالمرصاد عون للقضاة: إنتفضوا وواجهوا من يُقيّد العدالة في كلّ المواضيع ومنها انفجار المرفأ تصعيد في المعركة الرئاسيّة... وميقاتي يستعجل «الدولار الجمركي»