اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تتأثر مطارات فرنسية عدة بينها شارل ديغول و"أورلي" قرب باريس، اليوم وفي عطلة نهاية الأسبوع بإضرابات جديدة، قبيل بدء موسم الصيف السياحي، وفق ما اوردت "وكالة الصحافة الفرنسية".

وستنعكس هذه التحركات الاجتماعية هذه التي تأتي على خلفية نسبة تضخم مرتفعة وانتعاش قوي في حركة الطيران بعد أزمة وباء كوفيد-19، إلغاء نحو 17 في المئة من الرحلات المغادرة مطار شارل ديغول أو الآتية منه بين الساعة السابعة صباحا والثانية بعد الظهر، بحسب الإدارة العامة للطيران المدني.

وطلبت الهيئة إلغاء رحلات احترازيا ستمثل 10% من حركة الطيران في هذا المطار، كتدبير احترازي يتعلق بالسلامة بسبب إضراب عناصر الإطفاء منذ أمس للمطالبة بتحسين الرواتب، مما يفرض إغلاق جزء من المدارج في أكبر مطار في البلاد.

إضافة إلى ذلك، دعا اتحاد نقابات موظفي منصات المطارات الباريسية الى الانضمام إلى إضراب "متعدد القطاعات"، للمطالبة أيضًا برفع الأجور.

ودعت مجموعة مطارات باريس الركاب إلى الوصول في وقت مبكر أي "3 ساعات (قبل موعد الإقلاع المرتقب) للرحلات الدولية، وساعتين قبل موعد الرحلات الداخلية أو ضمن أوروبا".

وأعلنت شركة "إير فرانس" أنها ألغت أكثر من 10% من رحلاتها القصيرة والمتوسطة المسافة اليوم المغادرة من مطار شارل ديغول وأبقت برنامجها للرحلات الطويلة.

الأكثر قراءة

هذا ما ينتظر لبنان حتى موعد انتخاب الرئيس الجديد لبنان تحوّل إلى دولة فاشلة والمفاجأة بعد انتهاء الموسم السياحي الإجرام الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني مستمرّ والعالم شاهد زور