اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

بعدما استبشر العالم بقرب انفراج ازمة الحبوب، بعد الاتفاق في مدينة أسطنبول التركية على تأمين مسار تصدير الحبوب الأوكرانية عبر ميناء أوديسا، كان الموعد مع أول باخرة ذرة قبل عدة ايام، ووجهتها كانت لبنان، لكن يبدوا أن الباخرة بدأت بتغيير مسارها في موقف غريب.

ولهذه الغاية، نشر وزير الأشغال العامة علي حمية تغريدة له عبر حسابه على "تويتر"، جاء فيها: "الباخرة Razoni (sl) التي انطلقت من ميناء أوديسا، والمحملة بالذرة ، والتي كان يفترض - وبحسب ما أشيع - بأن تكون وجهتها مرفأ طرابلس في لبنان .. وقبل وصولها إلى وجهتها المعلنة بداية، تغيّر مسارها !! وتشير البيانات المرفقة بأنها تنتظر أمراً جديداً حول تحديد وجهتها الجديدة ! ؟".

يذكر أن الحرب الروسية الأوكرانية، أدت الى أزمة عالمية في قطاعي الطاقة والحبوب، نظراً لأن هاتين الدولتين هما من أبرز الدول المصدرة للنفط والغاز والحبوب.



الأكثر قراءة

باسيل يرفع سقف الهجوم على ميقاتي و«الثنائي»... فهل يُحضّر معاركه الدستورية والشعبية؟ إنعقاد الجلسة الحكومية أحدث تقارباً «مبطّناً» بين «التيار» و«القوات»... فهل تتحرك بكركي؟ لقاء مرتقب بين لجنة من «الوطني الحر» وحزب الله لتطوير بعض بنود «تفاهم مار مخايل»