اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

ينظم الاتحاد العمالي العام صباح اليوم، اعتصاما امام مجلس النواب رفضا لموازنة الافقار وتجويع اللبنانيين.

افقار اللبنانيين وتجويعهم حصل، وباتت معظم العائلات تحت خط الفقر، وابرز نتائج هذا الفقر والتجويع ما نشهده من مآس تصيب اكثر ما تصيب الشمال المقهور، المفتقد الى مرجعية سياسية وازنة قادرة على انتزاع حقوق اهاليه.

في الشمال، من احياء طرابلس الشعبية الى اقاصي عكار، ثمة نقمة ومظاهرغضب في هذه الايام، نتيجة فاجعة مركب الموت التي تخيم بظلالها السوداء فوق الشمال المظلوم.

المآسي والفواجع تتوالى على ابناء الشمال، وليست قوارب الموت إلا احدى هذه الفواجع لعائلات مقهورة تعيش تحت خط الفقر، فاندفعت الى البحر تغامر علها تحظى بحياة أفضل.

يتحدث الشيخ عبد الكريم النشار، احد نشطاء وفاعليات طرابلس السياسية والاجتماعية، عن هموم عائلات طرابلس في الاحياء الشعبية، وهو الوجه المعروف بالمدينة الذي يلتقي يوميا بعائلات تبثه لواعجها فيقول: تصور ان ايجارات المنازل باتت بالدولار، ومن كان ايجاره مئة دولار اصبح مئتان واكثر، وفاتورة الاشتراك بالمولد الكهربائي تبدأ من مئة وتسعين دولارا لثلاثة أمبير لتصل الى اربعمائة وخمسين دولارا، فيما الراتب لموظف في القطاع العام او المؤسسة العسكرية بات لا يتجاوز الخمسين دولارا الى تسعين دولارا في احسن الاحوال، فكيف يعيش هذا المواطن الموظف، بل كيف يؤمن قوت عياله من ليس لديه وظيفة او مورد رزق، وما اكثرهم في طرابلس وعكار وباقي مناطق الشمال؟..

يضيف النشار: النواب يناقشون الموازنة وزيادة الرواتب، وهي زيادات لا تغني ولا تسمن من جوع ، اذ يحتاج المواطن الى ستمائة دولار في الحد الادنى ليستطيع ان يكمل حياته لنصف الشهر، واذا افترضنا ان مواطنا يدفع 200 دولار ايجار منزل، و150 دولارا اشتراك كهرباء لاضاءة براد ولمبة او اثنتين، فالمجموع 350 دولارا، فمن هو في الشمال او لبنان من يقبض راتبا اليوم قدره 350 دولارا؟ ... وكيف يستطيع هذا المواطن ان يؤمن ربطة الخبز وقوت عائلته واحتياجاتها الاساسية؟؟

يرى النشار ان النواب يعيشون في ابراجهم العاجية، ولا يتحسسون معاناة الناس والفقراء، ويشير الى ان من موقعه، كرئيس لحركة في طرابلس والشمال، على اطلاع واسع بان عائلات تعجز عن شراء ربطة الخبز التي بات ثمنها 15 ألف ليرة وتصل الى عشرين ألف ليرة، وان عائلات في مناطق شعبية تنام جوعى لا تجد ما تطعم به اولادها، وان جمعيات عالمية وعربية لم تدرج الكثير من هذه العائلات على جداول مساعداتها، إما لتجاهل متعمد او لاهمال منها...

وقال : يناقش النواب اليوم الموازنة، ومطروح الدولار الجمركي، فمن يلجم التجار واصحاب "السوبرماركات" والمحلات التجارية بحجة رفع الدولار الجمركي؟.. واين هي الرقابة والوزارات المعنية والاجهزة المختصة العاجزة عن لجم جشع وطمع التجار ؟؟..

فالفوضى عارمة، والمواطن هو الضحية، والنواب غائبون عن الوعي، يعومون فوق ثروات بدلا من توظيفها في مشاريع تقضي بها على البطالة، وتساهم في النهوض الاقتصادي، وتنقذ العائلات من الفقر والجوع ومن قوارب الموت التي تخطف الشباب والعائلات.


الأكثر قراءة

مصدر كنسي لـ «الديار»: الفاتيكان يتوسّط لدى واشنطن وباريس لحل أزمة الرئاسة «الثنائي» يفشل بفتح دروب «البياضة» و«معراب» و«المختارة» في اتجاه «بنشعي»... «القوات»: لا نساوم أكثر من مليار دولار ستدخل لبنان مع توافد المغتربين لتمضية عيدَيِ الميلاد ورأس السنة المسيحية