اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أكدت رئيسة رابطة أساتذة التعليم الثانوي الرسمي ملوك محرز اليوم،  انه جرى إقرار مساعدة اجتماعية لكل القطاع العام ورفع أجور المتعاقدين ولكن لم يجر تنفيذها

وأشارت محرز في حديث لإذاعة "النور" الى انه "في حال عدم النظر الى وضع الأساتذة سيكون هناك تحرك قانوني لنا"، مضيفة :" التوقف القسري هو بسبب عدم قدرة الأساتذة على الوصول الى أماكن عملهم، والأستاذ لم يعد قادراً على تقديم أي شيء إضافي بعد ان حكم ضميره وقام بدوره لمدة ثلاث سنوات دون أي التفات لوضعه".

وردا على سؤال قالت محرز: "من يحملنا مسؤولية العام الدراسي واقفال المدارس نسأله من يتحمل مسؤولية تسرب الاساتذة الى الخارج واقفال بيوتهم".

وختمت محرز بالقول "نحن لسنا دعاة تعطيل وعلى الدولة ان تكون حريصة على الكادر التعليمي".


الأكثر قراءة

ضربة لطهران أم ضربة لواشنطن؟