اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

اتجه الدولار نحو التراجع لرابع جلسة على التوالي مقابل اليورو، اليوم الاثنين، حيث صعدت العملة الأوروبية الموحدة إلى 1.087 دولار مقتربة من أعلى مستوى لها منذ تسعة أشهر عند 1.08875 دولار.

وساعد اليورو في ذلك تصريحات عضو مجلس إدارة البنك المركزي الأوروبي، كلاس نوت الذي قال إن أسعار الفائدة سترتفع 50 نقطة أساس في كل من شباط واذار، وستستمر في الارتفاع في الأشهر التالية.

ويعتبر نوت من الصقور بين صانعي السياسة، وقد تم اعتبار هذا التصريح بمثابة رد فعل ضد التقارير الأخيرة التي تفيد بأن البنك المركزي الأوروبي سيتراجع إلى ربع نقطة من اذار.

وارتفع الجنيه الإسترليني إلى 1.2410 دولار مقتربا من أعلى مستوى وصل إليه الأسبوع الماضي عند 1.2435 دولار.

وتراجع الدولار بشكل طفيف أمام سلة من العملات إلى 101.890 بفارق طفيف عن أدنى مستوى وصل إليه منذ ثمانية أشهر عند 101.510.

واستقر الدولار عند 129.40 ين ياباني بعد التقلبات الشديدة الأسبوع الماضي بين 127.22 و 131.58 ين.

الأكثر قراءة

وثائقي فرنسي يحرج التحقيق اللبناني في تفجير المرفأ