اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلنت الدكتورة الروسية آنا سافونوفا إن تناول اللحوم غير المطهية جيدا أمر قاتل.

وتحدثت آنا سافونوفا، طبيبة التشخيص المختبري السريري ومديرة السياسة الغذائية في مختبر LabQuest الطبي ، عن مخاطر تناول اللحوم في مقابلة مع موقع "غازيتا. رو" الروسي، مشيرة إلى أن المقصود بالأمر هو اللحوم المطبوخة بشكل غير صحيح أو اللحوم النيئة، بما في ذلك الدواجن والأسماك.

وأوضحت الخبيرة أن أنواعا كثيرة من اللحوم النيئة غنية بالبكتيريا، بما في ذلك السالمونيلا، والكلوستريديا، وكذلك الإشريكية القولونية وغيرها التي توجد أيضا في الأسماك النيئة، والتي يمكن أن تحتوي على السموم والزئبق.

ولا يمكن القضاء على كل ذلك إلا من خلال المعالجة الحرارية.

وقالت "إن منتجات اللحوم والأسماك التي لا تخضع للمعالجة الحرارية المطلوبة غالبا ما تحتوي على يرقات الديدان الطفيلية، بالإضافة إلى فيروس التهاب الكبد A. ومن بين الديدان المعوية التي تنتشر عن طريق اللحوم داء الشعرينات، وداء المشوكات، وداء الشريطيات وداء الكيسات المذنبة الأكثر شيوعا في بلادنا".

وشددت سافونوفا على ضرورة إجراء معالجة حرارية للمواد الغذائية بشكل صحيح، حيث تحتاج القطع الكاملة من لحم البقر والضأن ولحم العجل ولحم الخنزير والأسماك ذات الزعانف إلى درجة حرارة 63 مئوية. كما يحتاج لحم البقر المفروم إلى المعالجة الحرارية بدرجة حرارة 71 مئوية، وطهي الدواجن بحاجة إلى 74 درجة مئوية.

وأوصت أخصائية التغذية، أنجليكا دوفال، بتناول اللحوم الحمراء ليس أكثر من مرة واحدة في الأسبوع، وفي حال وجود أي أمراض قلبية وعائية، يجب التخلي تماما عن تناول هذا المنتج.

(غازيتا. رو)

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

وثائقي فرنسي يحرج التحقيق اللبناني في تفجير المرفأ