اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

علق الإسباني لويس إنريكي مدرب باريس سان جيرمان على غضب كيليان مبابي مهاجم فريقه عقب استبداله ضد أولمبيك مارسيليا.

وقرر إنريكي استبدال كيليان مبابي في الدقيقة 65 من عمر المباراة التي جاءت ضمن الجولة 27 من الدوري الفرنسي في ملعب "فيلودروم" مساء الأحد.

وظهرت ملامح الغضب واضحة على وجه كيليان مبابي أثناء خروجه بينما تسائلت وسائل الإعلام عن سر إصرار المدرب السابق لبرشلونة على إخراج نجمه الأبرز في المباريات الأخيرة.

إلا أن السؤال كان قد تم الرد عليه من قبل حين صرح إنريكي بأن فريقه عليه أن يتأقلم مع فكرة اللعب بدون مبابي لأنها ستحدث في يوم ما.

ويأتي ذلك بالتزامن من التقارير التي تحدثت عن اقتراب مبابي من ارتداء قميص ريال مدريد خلال الموسم المقبل، عقب نهاية عقده مع سان جيرمان في الصيف المقبل.

وقال إنريكي في تصريحات نقلتها صحيفة "ليكيب" الفرنسية: "إنها نغمة كل أسبوع، يا له من أمر مرهق، في النهاية أنا المدرب الذي يتخذ القرارات".

وواصل: "سأستمر في القيام باتخاذ القرارات كل يوم حتى آخر يوم لي مع باريس، في النهاية أنا حريص على إيجاد أفضل الحلول لفريقي، إذا كنت لا تفهم قراري فأنت لا تعنيني".

يذكر أن مبابي يتصدر ترتيب هدافي باريس سان جيرمان هذا الموسم برصيد 38 هدفاً في كل البطولات.

الأكثر قراءة

صواريخ التسويات الكبرى