اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تنطلق مواجهات ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، بصدامات يغلب على بعضها، طابع الثأر مع حضور قوي للفرق الإسبانية.

وتشارك 3 فرق إسبانية في ربع نهائي دوري الأبطال، وهي ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد، مع الثنائي الإنكليزي مانشستر سيتي وآرسنال، وفريقين ألمانيين (بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند)، وآخر فرنسي هو باريس سان جيرمان.

ويلتقي ريال مدريد مجددا مع مانشستر سيتي حامل اللقب، الذي أخرجه العام الماضي من البطولة، وهذا ثالث عام على التوالي يلتقي فيه الفريقان في البطولة.

وبالنسبة إلى برشلونة، سيواجه باريس سان جيرمان، أما أتلتيكو مدريد فيلعب مع دورتموند الذي سبق وواجهه في الماضي حين كان أكسيل فيتسل لا يزال لاعبا في صفوف الفريق الألماني.

ويعود الإنكليزي هاري كين هداف بايرن ميونيخ، مرة ثانية إلى لندن لمواجهة أرسنال.

الثأر بين ريال مدريد والمان سيتي

يلتقي ريال مدريد ومانشستر سيتي للعام الثالث على التوالي في دوري الأبطال، وصارت هذه المواجهة أشبه بكلاسيكو أوروبي بين الفريقين.

وهذه عامة خامس مواجهة في الأدوار الإقصائية بين الفريقين في آخر 9 مواسم.

وتفوق السيتي على ريال مدريد في نصف نهائي العام الماضي في البطولة التي انتهت بتتويج الفريق الإنكليزي على حساب إنتر ميلان.

وكانت هذه المباراة بمثابة الثأر المنتظر بعد الريمونتادا التاريخية التي حققها الريال في نصف النهائي على حساب السيتي في موسم 2021-2022 الذي انتهى بتتويج الملكي باللقب.

وتفوق ريال مدريد 16 مرة من أصل 19 في دور الثمانية، لكنه سيواجه خصما حقق 10 انتصارات متتالية في البطولة.

وسيشارك المان سيتي بكل لاعبيه تقريبا باستثناء ناثان آكي، وفي ظل وجود شكوك حول الحارس إيدرسون والظهير كايل ووكر.

وتصدر المان سيتي، مجموعته في هذه النسخة، وأقصى كوبنهاغن الدنماركي من ثمن النهائي.

من ناحيته، فقد فاز الريال أيضا بكل مبارياته في دور المجموعات، وتخطى لايبزيغ في ثمن نهائي دوري الأبطال.

تشافي يصطدم بإنريكي

يتشبث برشلونة بأمل تخطي ربع النهائي في دوري الأبطال، لتوفير الاستقرار وتأكيد التحسن الذي أظهره الفريق في الأسابيع الأخيرة.

وتمثل هذه المواجهة تحديا للنادي الكتالوني الذي يواجه للمرة الرابعة، باريس سان جيرمان في ربع النهائي.

ويسعى باريس سان جيرمان لتحقيق لقب دوري الأبطال للمرة الأولى في تاريخه، وهذه المرة مع لويس إنريكي الذي توج بالبطولة مع البارسا في 2015.

وهذه أول مرة يصل فيها باريس سان جيرمان إلى ربع النهائي في آخر 3 مواسم.

وبالنسبة إلى برشلونة، الذي تأهل إلى ربع النهائي دائما بين موسمي 2007-2008 و2019-2020، لم يلعب الأدوار الإقصائية منذ موسمين.

وتأهل باريس سان جيرمان إلى هذا الدور من المركز الثاني في مجموعته خلف دورتموند، وتخطى ريال سوسييداد في ثمن النهائي.

وبالنسبة إلى البارسا، فقد تصدر مجموعته ثم أقصى نابولي للوصول إلى ربع النهائي.

طموح أتلتيكو ودورتموند

يسعى أتلتيكو مدريد وبوروسيا دورتموند إلى الوصول إلى نصف النهائي لأول مرة منذ فترة طويلة، وستلعب مباراة الذهاب في مدريد، والعودة في ألمانيا.

ووصل أتلتيكو مدريد إلى ربع النهائي 3 مرات بين 2013 و2017، لكنه لم يصل بعيدا منذ ذلك الحين.

وبالنسبة إلى دورتموند، الذي توج باللقب في موسم 1996-1997، فكانت آخر مرة يصل فيها إلى نصف النهائي في موسم 2012-2013، وأكمل الطريق حينذاك نحو النهائي وخسره من بايرن ميونيخ.

وفي هذا الموسم، تصدر أتلتيكو مجموعته دون خسارة، وأقصى إنتر ميلان وصيف الموسم الماضي، من ثمن النهائي.

وبالنسبة إلى بوروسيا دورتموند، فقد تصدر مجموعته هو الآخر، وأقصى آيندهوفن الهولندي.

هاري كين يعود إلى لندن

يخوض أرسنال، ربع نهائي دوري الأبطال لأول مرة منذ 2010، وسيكون خصمه بايرن ميونخ الألماني.

ويعد البافاري خصما صعبا للفريق اللندني، خاصة وأن فرصه في التتويج بلقب محلي شبه معدومة، ولذا يسعى للتشبث بالحلم الأوروبي.

وتخطى أرسنال، عقبة بورتو في ثمن النهائي، ليصل إلى هذا الدور لأول مرة منذ 14 عاما.

وبالنسبة إلى بايرن، فيخوض هذا الدور للمرة 22 في تاريخه، و12 في آخر 13 عاما، وتمكن في ثمن النهائي من إقصاء لاتسيو.

وفي هذه المواجهة سيعود الإنكليزي هاري كين لاعب توتنهام السابق وبايرن الحالي، مرة أخرى إلى العاصمة الإنكليزية.

الأكثر قراءة

لا سجادة حمراء... عين حمراء