اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قال مسؤولون في كلية كورنيل الأميركية ووزارة الخارجية الأميركية إن أربعة من محاضريها الذين يقومون بالتدريس في جامعة بيهوا شمال شرق الصين تعرضوا لهجوم طعن بسكين في حديقة عامة.

وقال رئيس كلية كورنيل جوناثان براند في بيان، نقلته"روسيا اليوم": "بأن المحاضرين تعرضوا للهجوم أثناء وجودهم في الحديقة مع أحد أعضاء هيئة تدريس جامعة بيهوا، التي تقع في جزء ناء من مدينة جيلين الصناعية".

وأعلنت الخارجية في بيان أنها تلقت "تقارير عن عملية الطعن، وأنها تتابع الوضع".

لم تتضح التفاصيل حول مدى إصابات المحاضرين، وما إذا كان الهجوم استهدافيا أم عشوائيا.

وقالت المتحدثة باسم كورنيل جين فيسر في رسالة بالبريد الإلكتروني:" إن الكلية لا تزال تجمع معلومات حول الواقعة".


الأكثر قراءة

مجانين "إسرائيل" ومجانين لبنان