اعتبر وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن الولايات المتحدة لن تعترف بشكل نزيه بالأخطاء التي ارتكبتها في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وأشار لافروف، في حديث لقناة "RTVi"، نشر اليوم الخميس، إلى أن الرئيس الأمريكي الأسبق، جورج بوش، أعلن من على متن حاملة طائرات في مايو 2003 تغيير الولايات المتحدة النظام في العراق "انتصارا للديمقراطية".

وتابع لافروف: "سيكون مثيرا للاهتمام الاطلاع على التقييم الحالي للأوضاع في العراق من قبل الرئيس الأمريكي الأسبق، لكن من غير المرجح أن يعود أحد في الوقت الراهن إلى هذه القضية، والأزمنة التي اعترف فيها الناس بأخطائهم بشكل نزيه مضت".

وشدد وزير الخارجية الروسي على أنه لا توجد أي دولة اكتسبت خيرا من "القوة الناعمة" الأمريكية، ليس فقط في أراضي الاتحاد السوفييتي ولكن في أي منطقة أخرى، قلب فيها الأمريكيون الأنظمة الحاكمة.

وأعاد لافروف إلى الأذهان في هذا السياق التطورات في ليبيا، وقال: "حاولوا القيام بذلك في سوريا لكنهم فشلوا، والآن آمل في أن يجري كل شيء هناك (في ليبيا) بطريقة أخرى".

المصدر: وكالات