كشف رئيس قسم جراحة الأطفال في مستشفى لطيفة للنساء والولادة، الدكتور مأمون المرزوقي، عن إجراء أول عملية من نوعها على مستوى دبي والمناطق الشمالية لطفل مواطن يبلغ من العمر أربعة أشهرٍ ونصف، مصاب بمتلازمة داون ويعاني من "رتق المريء".

ويعرف"رتق المريء" بانسداد تام للجزء العلوي والسفلي من الجسم، وتم اكتشافه لدى الطفل بعد الولادة مباشرة مما اضطر الأطباء لوضع أنبوب له لتمكينه من شرب الحليب.

وفي هذا الإطار، قال الدكتور المرزوقي:" إن المستشفى يشهد بين خمس وست حالات سنوياً يكون فيها الجزء السفلي متصلاً بالقصبة الهوائية ولكن في حالة هذا الطفل لم يكن متصلاً ما دفعنا إلى إجراء عملية له بالمنظار، بعدما أكمل الأربعة اشهر ونصف. وقد نجحت العملية في ربط الجزء العلوي بالسفلي، وتكللت بفضل الله بالنجاح وعاد الطفل لممارسة حياته الطبيعية وشرب الحليب من الفم عوضاً عن الأنبوب."

وأضاف:" تُرسَل مثل هذه الحالات عادةً إلى الخارج لتلقّي العلاج الضروري الّذي يتم عادةً من خلال شق الصدر. ولكن بسبب فيروس كورونا وعدم قدرة الأهل على السفر، قررّنا خوض التحدي وإجراء العملية إلى بواسطة المنظار".