عند شراء هاتف ذكي جديد يسارع الكثيرون لرمي هواتفهم القديمة أو التخلي عنها في حين يمكن أن تكون هذه الأجهزة ذا فائدة لهم في بعض الحالات.

وحول هذا الموضوع وفي مقابلة صحفية قال الخبير التقني ومدير جامعة Synergy التكنولوجية الروسية، أنطون آفيرين : "لا ينبغي أن نتخلى عن هواتفنا القديمة عند التوقف عن استعمالها لغرضها الأساسي أو حين نشتري هاتفا آخر، فهذه الأجهزة قد تكون مفيدة في الحياة اليومية حتى عند استعمالها في الحد الأدنى لبعض الأمور، وهناك خيارات عديدة لاستخدامها".

وأضاف "يمكن استعمال الهاتف القديم على سبيل المثال كأداة لتحديد المواقع في السيارة، أو يمكن تحويله لكاميرا فيديو يمكن وصلها بالإنترنت لمراقبة المنزل أو المكتب أو مكان العمل، أو استعماله كشاشة صعيرة لمراقبة الصور والفيديوهات التي تبثها كاميرات المراقبة، أو حتى كجهاز تلفاز صغير محمول.. ويمكن أيضا الاعتماد على الهاتف الذكي القديم كأداة للتحكم عن بعد بأجهزة التفاز، وذلك بعد تزويده بتطبيقات التحكم بالتلفزيونات الذكية".


وأشار آفيرين إلى أن الهاتف الذكي القديم يمكن الاعتماد عليه كمكبر صوت لاسلكي صغير لسماع الموسيقى، أو حتى استعماله كمنبه يومي، كون جميع الهواتف مزودة بهذه الميزة.

وفي حال أراد البعض التخلص من هواتفهم القديمة فإن الخبير ينصحهم بعدم رميها، بل اللجوء إلى مواقع بيع وشراء الأشياء المستعملة عبر الإنترنت، والتي قد تمنحم فرصة لبيع الهاتف بسعر قد يرضيهم.

المصدر: prime