أوقف كل من سان أنطونيو سبيرز وبروكلين نتس سلسلة انتصارات لوس أنجليس ليكرز وفيلادلفيا سفنتي سيكسرز توالياً بفوزهما على منافسيهما 118-109 و122-109 ضمن دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

على ملعب «ستايبلز سنتر»، مني لوس أنجليس ليكرز بخسارته الثالثة هذا الموسم مقابل 6 انتصارات بسقوطه أمام سان أنطونيو.

ولم تنفع النقاط الـ50 التي سجلها نجما الفريق ليبرون جيمس (27 نقطة و12 متابعة) وأنطوني ديفيس (23 و10 متابعات) في ابعاد الخسارة عن ليكرز بعد سلسلة من 4 انتصارات توالياً، في حين كان لاماركوس ألدريدج أفضل مسجل في صفوف سان أنطونيو مع 28 نقطة، وأضاف ديمار ديروزان 19 نقطة مع 8 تمريرات حاسمة.

وهي المرة الثانية التي يحقق فيها سان أنطونيو نتيجة لافتة هذا الأسبوع بعد فوزه على كليبرز الثلاثاء الطرف الآخر في مدينة لوس أنجليس.

ودفع ليكرز ثمن انطلاقته السيئة حيث تخلف صفر-9 ثم 4-16 وعلى الرغم من نجاحه في تقليص الفارق إلى نقطتين في نهاية الربع الثالث، فإن الكلمة الأخيرة كانت لسبيرز.

وبهذه الخسارة تنازل ليكرز عن صدارة المجموعة الغربية إلى فينيكس صنز.

} فوز نتس رغم غياب دورانت وإيرفينغ }

وفي المباراة الثانية، تألق جو هاريس في صفوف بروكلين نتس ليقوده إلى الفوز على فيلادلفيا سفنتي سيكسرز بتسجيله 28 نقطة ليضع حداً لسلسة من خمسة انتصارات توالياً لمنافسه.

وجاء فوز نتس على الرغم من خوضه المباراة في غياب أبرز نجمين في صفوفه وهما كيفن دورانت وكايري إيرفينغ حيث غاب الأول بسبب بروتوكول جائحة-19 والثاني «لأسباب شخصية».

وساهم أيضاً كاريس لوفير للفائز مع 22 نقطة و10 متابعات وقال الاخير «نحن فريق مختلف تماما في غياب هذين النجمين لكني اعتقد باننا قمنا بعمل رائع لان المجموعة قامت بجهد جماعي لسد الثغرة».

في المقابل، اكتفى نجما سيكسرز الكاميروني جويل إمبييد والأسترالي بن سيمونز بـ20 و11 نقطة توالياً.

ويعزل دورانت نفسه حالياً لمخالطته شخصاً ايجابياً بفيروس كورونا قد يعود إلى الملاعب الأحد ضد أوكلاهوما سيتي.

وزادت الأمور سوءاً بالنسبة إلى فيلادلفيا لدى ظهور نتيجة ايجابية بفيروس كورونا تتعلق بلاعبه سيث كوري، فاضطر الفريق إلى الحجر الصحي في نيويورك علماً بأن الفريق مدعو لمواجهة دنفر ناغتس السبت. وسيث هو شقيق نجم غولدن ستايت ووريرز ستيفن كوري.

وسيخضع لاعبو الفريق لسلسلة من الفحوصات للكشف عن فيروس كورونا في صفوفه.

وحقق بورتلاند ترايل بلايزرز فوزاً سهلاً على مينيسوتا تمبروولفز 135-117 بفضل 39 نقطة لنجمه داميان ليلارد وأضاف إليها 7 متابعات ومثلها تمريرات حاسمة.

وأضاف سي جاي مالكولم ويوسف نوركيتش 20 و17 نقطة توالياً. في المقابل، كان دانجيلو راسل وأنتوني إدواردز أفضل مسجلين في صفوف الخاسر مع 26 نقطة لكل منهما.