أصدر مدير عام الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي محمد كركي المذكرة رقم 5 تاريخ 12/01/2021 قضى بموجبها «إعطاء صلاحية للصيدلي بأن يقوم باستبدال الدواء برديفه الجنيسي Generic، من دون الرجوع الى الطبيب المعالج أو الحصول على موافقته الخطيّة، ضمن الضوابط والشروط الموضوعة في المادة 47 الجديدة ، لا سيّما أن يكون الدواء أقل سعراً وبالجودة نفسها وموافقة المريض المضمون على الاستبدال. وعليه يُطلب من جميع المستخدمين، قبول المعاملات الوارد فيها البدائل الجينيسية Generic وتصفيتها وصرفها لصالح المضمون». وجاءت المذكرة «على أثر الأزمتين الصحية والاقتصادية المستجدّتين في البلاد، مما حال دون توفّر الأدوية المطلوبة في السوق المحليّة، وحيث أن بعض الأدوية باهظة الثمن، وفي إطار العمل على ضبط وخفض الإنفاق الصحّي ولا سيّما في مجال الدواء، واستناداً إلى القانون رقم 207 الصادر بتاريخ 30/12/2020 الذي أجاز للصيدلي استبدال الدواء الموصوف بدواء جنيسي من من Generic دون موافقة الطبيب المعالج، وذلك ضمن شروط وضوابط محدّدة» بحسب ما ورد في حيثيات المذكرة. وفي المناسبة، جدّد كركي التزامه القيام بكل ما يتوجّب عليه لتسهيل وضمان حق المضمونين، وتمنّى على الصيادلة «الالتزام بحسن تطبيق المادة 47 الجديدة لا سيما لجهة أن يكون الدواء البديل مشمولاً بلوائح الصندوق ويحتوي على التركيبة والفعالية ذاتهما وأقل سعراً وموافقة المريض المضمون على الاستبدال».