أعلن الطبيب الروسي الشهير ألكسندر مياسنيكوف، أن نقص عنصر الحديد في الجسم، قد يشير إلى إصابة المرء بالسرطان.

ويشير مياسنيكوف في حديث تلفزيوني، إلى أن نقص عنصر الحديد في الجسم لايظهر في مرحلة مبكرة، مع أنه من الأعراض الخطيرة.

ويقول موضحا: "بالنسبة للرجال، حتى نقص ضئيل في عنصر الحديد ، يكون علامة حمراء للطبيب، وعليه البحث عن التآكل، والتقرحات والسرطان".

ووفقا للطبيب، يجب على الرجال أن يقلقوا بسبب نقص عنصر الحديد، لأنه نادرا ما يسبب مضاعفات خطيرة لدى النساء.

ويشير الطبيب، إلى أن العلامات الأكثر وضوحا التي تشير إلى نقص عنصر الحديد، هي: الرغبة في قضم الجليد، والالتهابات المتكررة، وتشنجات الساق أثناء الصعود، وتقعر الأظافر، وصعوبة ابتلاع الطعام الصلب وعدم تحمل البرد و"اللسان المصقول" وتضخم الطحال.

وينصح الطبيب، تعويض نقص عنصر الحديد في الجسم، بتناول اللحوم الحمراء. ودحض الأسطورة القائلة بأن التفاح هو الأفضل في هذه الحالة.

واختتم حديثه ساخراً بالقول "يمكنك حتى قضم المسامير، ومع ذلك لن يحصل امتصاص الحديد في جسمك".

المصدر: نوفوستي