اكد ممثل موزعي المحروقات في لبنان فادي أبو شقرا في اتصال مع "الوكالة الوطنية للاعلام"، "انخفاض أسعار المحروقات اليوم"، وقال: "إن الزحمة التي نشهدها على محطات الوقود سببها التقنين في المادة، فهناك شركتين لتوزيع المحروقات لم تعد تتوافر لديهما مادة البنزين، بانتظار أن تفرغ البواخر الموجودة في عرض البحر حمولتها أو أن تصل بواخر جديدة".

أضاف "هناك شركات تسلم البنزين للمحطات. ولذلك، هناك محطات مقفلة وأخرى تزود المواطنين بالمادة، وهي تشهد زحمة".

وأكد أن "الموضوع تقني"، متمنيا "وصول بعض البواخر أواخر الأسبوع الحالي"، لافتا إلى أن "الأزمة إلى انفراج مطلع الأسبوع المقبل".