اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أفادت معلومات مؤكدة بأن معالم الإنتخابات النيابية بدأت تتبلور في الجبل من خلال التحالفات السياسية والإنتخابية، وأن لقاءً قريباً سيجمع قيادتي "الحزب التقدمي الإشتراكي" و"القوات اللبنانية" للتباحث في الخطوط العريضة على صعيد المرشحين، وكل ما يتّصل بهذا الإستحقاق، في حين أن ثمة أجواء عن ترقّب وانتظار لما سيقدم عليه رئيس الحكومة الأسبق سعد الحريري، إذ يشدّد رئيس الحزب التقدمي وليد جنبلاط على ضرورة عودته كي يكون التحالف ثلاثياً، إلا أن المؤشّرات لا تنحو باتجاهات إيجابية حتى الساعة، لجملة اعتبارات سياسية وخاصة مرتبطة برئيس تيار المستقبل سعد الحريري، وعلى هذه الخلفية، فإن الأمور غير محسومة حتى الآن، بمعنى مَن سيكون الطرف السنّي الذي سيتحالف مع "القوات" و"الحزب الإشتراكي" في حال أحجم الحريري عن خوض غمار الإستحقاق الإنتخابي النيابي المقبل.

فادي عيد - الديار

لقراءة المقال كاملاً إضغط على الرابط الآتي:

https://addiyar.com/article/1962417

الأكثر قراءة

مسيرات حزب الله تُرعب «إسرائيل»: عملية دقيقة وتطور كبير هل باع لبنان نفطه تحت تأثير ضغط العقوبات الدولية على سياسييه؟ غياب إيرادات خزينة الدولة تجعلها تقترض بشكل مُنتظم من مصرف لبنان