اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

 استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، في الصرح البطريركي في بكركي، بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان، في زيارة تهنئة بالأعياد.

ثم استقبل وفد المكتب السياسي وقيادة حركة بابليون العراقية برئاسة الأمين العام للحركة ريان الكلداني، وعضوية وزيرة الهجرة والمهجرين العراقية إيفان جابرو، والنائبين أسوان كلداني ودريد جميل ايشوع، ووكيل وزارة الهجرة كريم النوري، وأعضاء المكتب السياسي.

بعد اللقاء، قال الكلداني: "تشرفنا اليوم بزيارة لبنان وغبطة البطريرك في زيارة أولى مهمة جدا لتوحيد الصف المسيحي خصوصا في لبنان، فهذه الزيارة الأولى لأحزاب عراقية مسيحية للبنان".

وأضاف: "ننطلق من مبدأ الأخوة والمحبة التي زرعها فينا يسوع المسيح في رسالة الى العالم لكي نقول إن المسيحيين في الشرق قريبون من بعضهم البعض، وسيكون لنا بإذن الله زيارات الى سوريا وعمان لتقريب وجهات النظر بين المسيحيين، كما سنطالب بفتح مكتب تنسيقي بين العراق ولبنان وسوريا وباقي البلدان".

وختم: "بإسمي وبإسم أعضاء المكتب السياسي لحركة بابليون أشكر غبطته على إنفتاحه وفهمه للوضع المسيحي في العراق، وعلى روحيته وسعيه الى توحيد جميع المسيحيين، ونحن نقدر وجود رجال دين أمثال البطريرك الراعي، يفهمون الوضع المسيحي بعمق".

الأكثر قراءة

مسيرات حزب الله تُرعب «إسرائيل»: عملية دقيقة وتطور كبير هل باع لبنان نفطه تحت تأثير ضغط العقوبات الدولية على سياسييه؟ غياب إيرادات خزينة الدولة تجعلها تقترض بشكل مُنتظم من مصرف لبنان